يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة

  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة
  • يمكن لإطارات أن تخبرك عن أمور تتعلق بالسيارة

الاطارات هي الصلة الوحيدة بين سيارتك والطريق

الاطارات الخاصة بسيارتك غالبًا ما تكون الإشارة الأولى أن هناك شيئا خطأ بسيارتك. الخدعة هي في قراءة الإشارات.
ومن الواضح أنه لا يمكنك قراءة الاشارات اذ أنك نادرا ما تفحص الاطارات الخاصة بسيارتك. لذا عليك أولاً، التحقق من ضغط الهواء في الإطارات على الأقل مرة في الشهر. الاطارات تفقد رطلاً من الهواء كل شهر في ظروف التشغيل العادية؛ كما عليك شراء ضاغط للهواء، والتعود على فكرة ضغطها. كذلك فإن الاقتصاد في استهلاك الوقود ينخفض عندما ينخفض ​​ضغط الهواء في الإطارات. لا تنظر فقط إلى الاطارات، حول أن تشعر بها. شغل أصابعك على طول سطحها، إذ إنه من السهولة أكثر أن تشعر بمخالفات عديدة من أن تراها.

قم بالعناية المتوجبة عليك وقد تتمكن من الكشف عن المشكلة قبل خراب الإطارات. وتذكر، أن إطارات سيارتك هي واحدة من عناصر السلامة التي يتم التغاضي عنها في معظم الأحيان.

لإيجاد ضغط الهواء الصحيح للإطارات، عليك التحقق من لوحة البيانات الملصقة بقائم الباب أو في كتيب مالك السيارة. تحقق من الضغط عندما تكون الإطارات باردة، قبل البدء بالقيادة. يدعي بعض الناس أنه يجب أن تنفخ الإطارات زيادة للحد من مقاومة التدحرج وزيادة الاقتصاد في استهلاك الوقود. ولكن هذه اللعبة غير مجدية. قد تتمكن من توفير بعض الوقود، ولكن سيكون عليك دفع المزيد على اطارات سيارة اهترأت قبل الأوان.
إذا كان ضغط الهواء صحيحًا وما لا تزال تشعر بارتجاج العجلة، فإن هذا يمكن أن يشير إلى أن العجلة والاطارات لا تتلاءم بشكل صحيح.
إن تشققات كبيرة في الجانب الذي يمتد على طول الاطار تكون ذات صلة أو تأثير ناجم عن نقص مزمن في معدل ضغط الهواء في الاطار. الشقوق الصغيرة العديدة في الجانب أو الكتل في قاعدة العجلة تأتي من التعرض لعناصر كيميائية وحسب عمر الاطار.
الانتفاخ هو ما يشبه بثرة في الإطارات، في معظم الأحيان على جانبها. يحدث ذلك عندما يكون هناك تأثيرًا يسبب ضررا داخليًا، ولكن الضرر لا يظهر إلا بعد أسابيع أو أشهر.
الحجامة تحدث عندما تسبب مكونات نظام التعليق المستهلكة أو التالفة ارتدادًا في الاطارات بينما تنتقل، منحدرةً بشدة على بعض مواقع الاطار أكثر من غيرها. ممتصات الصدمات السيئة هي السبب المعتاد، إذ أنه على الرغم من كل ما يربط العجلة بباقي أجزاء السيارة تكون هي السبب.
السيارات التي تتوقف لفترات طويلة من الوقت معرضة لخطر ظهور بقع مسطحة حيث وزن السيارة شوه جزء الاطارات المتصل بالأرض. مع أن  الإطارات القطرية يمكن ان يكون لها هذه المشكلة، فإن الإطارات ذات النسيج المائل هم أكثر عرضة للحصول على بقع مسطحة بسبب التوقف عن السير لوقتا طويل، خاصة إذا كانت الإطارات متوقفة فوق أي نوع من السوائل المسببة للتآكل، مثل البنزين أو مضاد للتجمد.
إذا تآكل جانب واحد من اطارات سيارتك بشكل أسرع من غيره فإنه من المرجح أن يكون ميل العجلات الأمامية (عن المستوى الرأسي) متوقف، مسببًا اتكاء الاطارات كثيرا على جانب واحد. في هذه الحالة يجب أخذ السيارة لتسوية المحاذاة. يمكن النوابض المستهلكة أو التالفة، ميل محور التوجيه (زوايا العجلات) ، وتوقف عازل الصدمة يمكن أن تسبب أيضًا اهتراء جانب واحد كما يمكن أن يسببه حمل أحمال ثقيلة بشكل متكرر، الوضع الغير صحيح لميل العجلة بالنسبة للمستوي الرأسي حول المحور الرأسي للعجلة ، وعدم كفاية الفترات الزمنية لدوران الإطارات.

مزج الاطارات
كقاعدة عامة، لا ينبغي أن تكون الإطارات مختلطة في أي سيارة ما لم يكن موافقا عليه من قبل الشركة المصنعة للاطارات أو للسيارة. على السائقين تجنب مزج إطارات مختلفة في أنماط سطح العجلة أو الانشاءات الداخلية أو الأحجام، واستخدام إطارات متطابقة في كافة أوضاع عجلة السيارة من أجل الحفاظ على سيطرة واستقرار أفضل. بالإضافة إلى ذلك، لا ينبغي على السائقين أبدا مزج اطارات الشتاء مع الإطارات المصنفة لجميع الفصول، أو مزج الإطارات المحمية من تسرب الهواء مع الإطارات الغير محمية من تسرب الهواء.
بما أن الإطارات تلعب هذا الدور المهم في كل ميزات الراحة في السيارة وقدرات التعامل بها، لذا من الأفضل دائما القيادة على اطارات متطابقة في كل التفاصيل، بما في ذلك الماركة التجارية للاطارات، والنموذج، والحجم وعمق قاعدة العجلة المتبقي. كل شيء آخر ينطوي على نوع من التسوية. واحدة من الاستثناءات الوحيدة هي ما اذا كانت العجلات الأمامية والخلفية مختلفة كما في سيارات البورش وغيرها من السيارات العالية الأداء.

دوران الاطارات
بما أن كل اطار في سيارتك يدعم عادة كمية مختلفة من الوزن، وأنماط قيادتك للسيارة سوف ستؤدي إلى اهتراء اطارٍ قبل اهتراء الاطارات الأخرى كالعادة، من المهم تدوير اطارات سيارتك كل 8000-10000 كيلومتر. أنماط الدوران تختلف تبعا لنوع السيارة التي تقودها. أفضل مكان للتحقق هو في كتيب مالك السيارة الخاص بسيارتك.
بالطبع، إذا كانت أحجام إطارات سيارتك مختلفة من الأمام إلى الوراء، أو إذا كانت اطارات اتجاهية، فإن هذه الارشادات قد لا تعمل.

مشاكل الضجيج والاهتزاز
فيما يلي الأسباب الأكثر شيوعا (ولكنها ليست الوحيدة) لمشاكل الضجيج والاهتزاز:
- تجميع الإطارات / العجلات الغير متوازن.
- عدم وجود حلقات ذات محور مركزي على عجلات ما بعد البيع
- ركيزة الأجهزة الخاطئة لعجلات ما بعد البيع
- عدم انتظام تآكل الاطارات
- خروج الطرف من العجلات
-  خروج الاطار من العجلات

لا تتجاهل الآثار الواضحة أو الاهتزاز. فإنها يمكن أن تكون مؤشرًا على تلف الاطارات بقدر ما هي مؤشر لمشاكل ميكانيكية التي ينبغي التدقيق بها من قبل فنيين. إذا كان هناك مشكلة في إطارات سيارتك والطريقة التي تم بها تثبيتها فعلى الأرجح أنها سوف تبدأ بزعزعة وهز سيارتك عندما تصل إلى سرعة تتراوح بين 80 و 100 كلم / ساعة.

متى تحتاج إلى استبدال الاطارات؟
في لبنان، كثيرون يغيرون إطارات سياراتهم قبل حلول فصل الشتاء حتى لو الإطارات غير متضررة وهذا تفكير خاطئ. عادة يجب أن يتم استبدال الإطارات عندما تنتهي مدة صلاحيتها الطبيعية. غير أن هناك أي عدد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على هذا الأمر بما في ذلك التخزين، درجة الحرارة، والأسطح التي تتم القيادة عليها، وما إلى ذلك، إن كنت سائقًا عدوانيًا، الثقوب، إلخ ... التوصية المعتادة لاستبدال الإطارات هي عندما لا يعود السائق يشعر بالأمان خلال القيادة. يمكنك ان ترى عندما تصبح الاطارات متآكلة باستخدام مؤشر تآكل قاعدة العجلة. إن مجموعة طبيعية من الاطارات يمكن أن تدوم، في ظل ظروف القيادة العادية، ما يقارب 64000 كم. وقد صممت بعض الاطارات، بطبيعة الحال، لفترة أطول تدوم أكثر من ذلك بكثير، حتى تصل إلى 000 128 كيلومترًا. وأيضا يعتمد ذلك على زمن الحياة، فإن كنت لا تقود سيارتك كثيرًا، عندها سيكون عليك أن تغيّر الاطارات في وقت ما بعد ٢ إلى 5 سنوات.

كيفية قراءة أبعاد الإطارات - علامات الجدار (سطح الإطار الجانبي)
مثلاً : الحجم : 225/40 R18 - 91W
225: العرض، عرض الاطارات بالمم (مليمتر)
40: المظهر الجانبي ، ارتفاع جدار الاطارات كنسبة مئوية من العرض
‏R: قطري، كل الإطارات هي الآن ذات تركيبة قطرية لخيوط طبقات نسيج الإطار
18: حجم العجلة، قطر الحافة الداخلية (الجنط  أو العجلة) بالبوصة
91 : معدل الحمل ، يشير إلى الحمولة القصوى للاطارات في أقصى سرعة
‏w : معدل السرعة، يدل على السرعة القصوى للاطارات في حمولة كاملة

معدل السرعة
معدل السرعة لأي إطار هو قياس أعلى سرعة آمنة يمكن للإطار أن يتحملها مع حمولة وفقًا لشروط محددة. وهو أيضا إشارة إلى الكيفية تعامل الاطار مع سرعات أقل.

Q = 160km/h  
S = 180km/h
T = 190km/h
U = 200km/h
H = 210km/h
V = 240km/h
Z = 240km/h and over
W = 270km/h
Y = 300km/h
X  =  360Km/h


وهنا بعض العلامات الأخرى التي قد تجدها على جدار اطارات سيارتك:
‏- M + S: (يعرض أيضا  M & S أو M-S ) يشير إلى أن الإطار مصنف لجميع الفصول. وسوف تجد هذا على لإطارات المصنفة لجميع الفصول وإطارات الشتاء. لن تجد هذه الدلالة على إطارات الصيف. ولكن هذا لا يعني أن العجلة قد مرت بأية اختبارات حقيقية لفعاليتها في ظروف قاسية.

أنت بحاجة لمعرفة  ضغط الهواء المناسب لإطارات سيارتك ؟ هناك برنامج لذلك
نعم نعرف، يبدو أن هناك برامجًا لكل شيء في هذه الأيام، ولكن مساهمة برنامج « إطار آمن أو TyreSafe  « إلى مخزن برامج هاتف الـ»آي فون» المتزايد باستمرار هو هدية مجانية لطيفة. يمكنك ببساطة تثبيت البرنامج على الهاتف، أدخل معلومات سيارتك و سوف يتيح لك معرفة إعدادات الإطارات الموصى بها من قبل الشركة المصنعة للسيارة حسب الرطل على البوصة المربعة (PSI) أو حسب وحده قياس الضغط (بارBAR).

شاركنا رأيك